أخر الاخبار

أثر الفراق علي صاحبة العينين الجميلتين


سارةأحمد

يا صاحبه العينين الجميلتين ، يا ملكة الماضي والحاضر ، يا أميرة مسكنك ومكانك ، يا مفتاح سعادة عائلتك ، ما بكِ ؟! ، هل أحزنك فراقه قليلاً ؟ ، هل أنت لم تطيقي بعده ليوم واحد ؟ ، هل تقولين لذاتك هي ظروف وأنا لم أعرف ما بها ؟ ، هل يراوضك أحساس بأن مهاتفتي ولو بكلمة قليلة أستطع تفسير ما به ؟ ، هل صدر الحكم ؟ ، وهل أصبحت أنا الجانية أم المجني عليها ؟ ، أستفيق يا عزيزي فـ لقد بدأ الشعور بالملل يراوضني ، أشعر وكأن المسافات تزداد والطريق متعرج لا نهاية له ، حبي كـ البحر وغضبي كالأمواج ونسيمي كـ الشعب المرجانية وأنت تملكه ، يا عزيزي لا تعتقد أن حبي فائض ، لا حبي هو مقدارك ، أنا أخترتك من بين جميع البشر ، وأصبحت عمياء لا أري غيرك ، ومن أراه لا أشعر بقيمته لأنك موطني.

كتبت : سارة أحمد
تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -